آخـــر الــمــواضــيــع

إمتلك في ماونتن فيو هايد بارك القاهرة الجديدة & ماونتن فيو أكتوبر بارك بقلم ماااهي فارس :: مزارع جاهزة 2.5 فدان أمتلك وأزرع وسجل بأمان تام بقلم ماااهي فارس :: Yacht charter in dubai بقلم ماااهي فارس :: Yacht charter in dubai بقلم ماااهي فارس :: تطبيق المرشد الأكاديمي بقلم ماااهي فارس :: أقوى برنامج لأدارة أٌقساط عملاؤك بقلم ماااهي فارس :: الجدول الزمني لدورات السلامة لمعهد الثقة بقلم ماااهي فارس :: شاليهات للايجار وفيلل للايجار وشقق للايجار بالساحل الشمالى 2014 بقلم ronarona :: احدث وارقي تصاميم المسابح في مؤسسة الفريق بقلم ماااهي فارس :: يخوت للايجار في دبي بقلم ماااهي فارس :: رحلات بحرية فى دبي بقلم ماااهي فارس :: برنامج تقسيط شامل من فكره للبرمجيات بقلم ماااهي فارس :: شركة نوخذة لبرمجة تطبيقات الايفون بقلم ماااهي فارس :: توفير قبولات من جامعات امريكا بريطانيا استراليا كندا ايرلندا بقلم ماااهي فارس :: انشاء وتجهيزارقي و اقوى المسابح العالمية من اكبر وكيل امريك بقلم ماااهي فارس :: دورة نظام الإدارة المتكامل QHSE بقلم ماااهي فارس :: نؤهلك للعمل بكبرى الشركات بقلم ماااهي فارس :: وفر الوقت والمال مع برنامج المحاسبة من فكرة للبرمجيات بقلم ماااهي فارس :: الشركة العصرية تقوم بصناعة مستزمات الحجر الصناعي بقلم محبة الخيرر :: تقدم الشركة العصرية مشروع انتاج الحجر الصناعي بقلم محبة الخيرر ::
+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: كيف تصنع حاضنة بيض صناعة منزلية ؟ (فقاسة , فراخة)

  1. #1
    نائبة الإدارة الصورة الرمزية utobia
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    1,637

    كيف تصنع حاضنة بيض صناعة منزلية ؟ (فقاسة , فراخة)

    طريقة عمل الفقاسة سهلة جداا .. ولا تحتاج اي تعقيد مثل ما انتوا حاطين في بالكم ..
    او مثل ما كنتن انااا متصور .. ولكنهاا تحتاج الى دقة متناهية و معلومات قيمة
    ووافية ..وفرتهاا لكم في موضوعي هذا .. والا لن ينجح التفقيس .. ولعلى من ابرز عيوبه .. انقطاع التيار الكهربائي ..
    هذة قائمة ببعض الفقاسات الرخيصة والتي يستطيع الفرد شرائهاا .. ولكن بالطبع
    لا تحمل العديد من البيض .. فأرخص فقاسة 75 جنيه تكفي لاربع بيضات فقط
    الفقاسة اللتي سأقوم بشرحهاا والتي صنعتهاا لدي تكفي الى 60 بيضة تقريباا ..
    وتكلف80جنيه فقط اذا ما كانت ارخص ..
    ماذا سنستعمل اثناء صنع الفقاسة ؟؟
    مروحة كمبيوتر .. لاحظوا اللمبة فوق
    مع قاعدتهاا .. وهذه القاعدة اللي استعملتهاا ..
    محول كهربائي ..
    لمبة بأدواتها .. (مقبس اسلاك قاعدة)
    حافضة او ثلاجة قديمة خاربة .. شوفوا بعض من صيصاني فوقهاا ..
    (المستعملة في سوق السمك)
    ترمستات دفاية زيت (تستطيع اجاده في محلات صيانة الدفايات والاجهزة الكهربائية) Thermostat oil heater
    مقياس حراري .. مهم جداا لكي تعرف درجة الحرارة الازمه 10جنيه طريقة الدائرة الكهربائية :

    دائرة كهربائية اخرى ابسط من السابقة لا تحتاج الى المروحة ولا تحتاج الى المحول :

    أريد ان اشير الى انه يجب محاولة وضع المروحة قدر الإمكان حتى في الدائرة الكهربائية الثانية تجنبا لوجود الإحتباس الحراري .. وهو تجمع الحرارة في منطقة معينة من الفقاسة دون المناطق الأُخرى ..
    بالنسبة الى فتحات التهوية .. ضرورية جدااا جداااااا .. يجب فتح فتحات على
    يمين ويسار الفقاسة عدد فتحة واحد لكل جانب قطر نصف سانتيميتر
    وفي اعلى الفقاس يجب فتح ثلاث فتحات لكل جانب .. يعني المجموع 6فتحات .. ولكن الفتحات العلوية تكون صغير .. بقطر 2 ملم او 3 ملم .. وبهذه الطريقة نظمن خروج الهواء الحار ودخلو الهواء البارد وتجديد الهواء بإستمرار ..


    والان سأقوم باعطائكم بعض المعلومات الازمة
    لكيفية الاعتناء بالبيض داخل الحاضنة .. او الفقاسة ..
    1- ضع البيض جميعهاا باتجاة واحد .. اي ان الجزء العريض سيكون للأسفل والجزء النحيف للأعلى.
    2- ضع علامة X على احدى الجوانب وعلامة O على الجانب الاخر .. لكي تميز البيض الذي قمت بتقليبة عن البيض الذي لم تقب بتقليبة .
    3- تقليب البيض .. يكون up side down اي رأسا على عقب .. كما اشارت الية بعض المواقع .. وفي مواقع اخرى اشارت الى ان التقليب يكون بزاوية 45 درجة .. اي عندما يكون الجانب النحيف الى الاعلى .. يكون تارتاا مائل الى اليمين واخرى الى اليسار .
    4- التقليب يكون من 3 الى 5 مرات يوميا .. ولكني كنت اقلب مرتين يوميا وخرجت بنتائج مبهرة .. مع مراعاة توقف التقليب في اليوم 18 اي قبل فقس البيض بثلاث ايام .. وذلك ينطبق على جميع أنواع البيض ( سمان,بط,وز, ..الخ توقف عن التقليب قبل 3 ايامن موعد الفقس)
    5- يجب مراعاة وضع أناء بمحيط 4 سم على الاقل يحتوي على الماء .. او قم بوضع شبك اسفل الفقاسة واجعل الماء يحتويها اسفل الشبك .. ومن اعلى يحتوي على البيض, أملى الاناء كل يوم .. لاحظ عندي وضعت بعض كأسات الماء.
    6- تأكد من صنع صندوق لوضع الصيصان به بعد الفقس .. يحتوي على الماء والطعام والدفئ الازم اللذي ستوفرة لمبة 10 وات .. متدلية من اعلى الصندوق وليس بداخلة(في غرفة معتدلة الحرارة) .
    7- لا تخلط بيض جديد ببيض قديم الا بعد كتابة التاريخ عليهم لكي تتأكد من موعد فقسة .
    8- ولا تنسى استخدام مقياس الحرارة .. فهو ضروري جداا .
    مدة التفريخ لبعض الدواجن :
    هي الفترة ما بين وضع البيضة المخصبة في الفقاسة إلى حين خروج الصوص منها وهي :
    21 يوم في الدجاج
    28 يوم في الرومي والبط
    29 يوم في الإوز
    18 يوم في الحمام والسمان
    مع العلم بأن الحمام لا يعتبر من الطيور الداجنه .. أي لا يقوم بالإعتناء بنفسة لحظة خروجة من البيضة ..
    تخزين البيض :
    - درجة حرارة التخزين 20 درجة مئوية ودرجة حرارة الثلاجة 8 درجات مما يودي الى نفوق الاجنه . . فأبحث عن مكان مناسب داخل الثلاجة .. كوعاء حفض الحشائش مثلاااا .
    - يجب ألا تزيد مدة التخزين عن 7 أيام.
    - يوضع البيض بحيث يكون الطرف العريض لأعلى.
    التعقيم :
    افضل الطرق للتعقيم هي استعمال حوالي 35 سم3 من الفرومالين +17.5 غرام بيكربونات البوتاسيوم+
    50 سم3 ماء دافي لكل متر معب من حجم المفقسه وتستعمل كما يلي :-
    رفع نسبة الرطوبه بالمفقسه الي 80-90% بزيادة عدد الاواني داخل الفقاسة وخلط المواد داخلها وغلق المفقسه حيث يتكون من هذا الخليط غاز قاتل للبكتريا وتترك الخلطه داخل المفقسه لعددة ساعات وبعدها تفتح وتترك مفتوحه لغاية زولان الغاز القاتل للجراثيم والمفضل عمل هذا التعقيم قبل حوالي 24 ساعه من ادخال البيض بالمفقسه.
    تطهير البيض :
    يستخدم 3.33 جم مطهر (هيبوكلولايت) + 9 لترات ماء حرارته 38ºم، يوضع به البيض لمدة 3 دقائق.
    ولكني سمعت انووه اذا اتغسل البيض تموت الاجنه .. والله أعلم .. بالنسبة لي ما اطهر البيض اضمن .
    هذااا كان ما قرأته على الانترنت .. بالنسبة لي قمت بمسح البيض بواسطة مناديل مبللة .. وبخرت داخل الفقاسة
    ديتول مخفف بالماء .. وازلته قبل وضع البيض بساعتين ..
    الفحص الضوئي للبيض :
    يتم بوضع مصباح يدوي .. يعمل بالبطارية .. ملاصقاا للبيضه .. في غرفة يجب انت تكون مظلمة ..
    وكلما كان الضوى أقووى .. كانت المشاهدة افضل ..
    متى يتم فحص البيض؟
    في اليوم السابع من التفريخ وذلك للتخلص من البيض الغير مخصب , والبيضة الصالحة يكون الجنين بشكل العنكبوت ولونه أحمر , والبيضة الغير صالحة تكون غير ذلك أو الجنين الميت يكون أسود أو بني غامق وملتصق بالقشرة ولا يتحرك على الاطلاق ..
    تجفيف الفراخ :
    حيث يجب أن تظل الكتاكيت الفاقسة في درج الفقس نحو 12 ساعة حتى تجف تماما وقبل نقلها إلى الحاضنات .
    وثمة ملاحظات عامة على التفريخ وهي:-
    - مدة التفريخ 21 يوما، وينقل البيض للمفقس عند 18 يوما اي عند اليوم الثامن عشر تقوم بتجهيز الفقاسة لاستقبال الكتاكيت .. او تجهز صندووق خاص لهم خلاف الفقاسة .. بحيث يحتوي على لمبة باعلى السقف بقوة 25 وات كحد اعلى ..
    - درجة حرارة التفريخ 99 – 100 درجة فهرنهيت، وتقل درجة واحدة في الأيام الثلاثة الأخيرة.
    - نسبة الرطوبة 60 – 65% وتزيد إلى 75% في أيام الفقس بزيادة حجم الاناء .
    - يتم تقليب البيض من 2 – 4 مرات يوميا حتى اليوم الثامن عشر.
    تستطيع ضبط الحرارة في الفاقسة بواسطة التيرموستات .. فهو المسؤول عن قطع الدائرة الكهربائية عند درجة حرارة معينة .. قم بإختبارها بواسطة مقياس الحرارة ..
    كيف ينمو الكتكوت داخل البيضة ..
    طريقة اخرى

    أنواع الفقاسات كثيرة .. وتقنياتها متعدده .. وأحجامها مختلفه ..
    لكنها قد تشترك جميعا بسعرها المرتفع نسبيا ..

    لكن
    كيف يتم صنعها ؟
    وماهي المبادىء التى تعتمد عليها ؟

    سأحاول في هذا الموضوع الحديث بالتفصيل عن ابسط الطرق لأنشاء مشروع فقاسة يستخدم فيها مواد متوفرة وتكلفتها منخفضة ..

    خطوات المشروع ..

    1- صناعة البيت الخشبي ..

    - يمكنك بأستغلال بعض القطع الخشبية المستعملة صناعة بيت بسيط كما هو موضح في الصورة ..

    أبعاد البيت

    يجب عليك أستخدام المسامير في التثبيت بدل الصمغ الذي قد يتأثر مستقبلا بالحرارة ..
    2- قاعدة للفقاسة ..

    بأستخدام قطعة شبك صغيرة تسطيع صناعة قاعدة لبيت الفقاسة .. أي شبك يمكن أن يفي بالغرض ..

    الغرض من هذه القاعدة ..
    - يضل الماء المتجمع في اسفل الصندوق دائما نظيف ..
    - عند التفقيس لا تسقط الكتاكيت على الماء ..
    التوصيلات الكهربائية ..
    لتفقيس البيض يجب أن تتوفر الحرارة المناسبه داخل الحاضنه ..
    يمكن أن تأتي هذه الحرارة عن طريق سخان Heating Element أو بواسطة مصباح كهربائي incadescent lights وهو ما سيتم استخدامة في هذا المشروع

    المصباح الكهربائي ..
    يتم تثبيت مصباحين بقدرة 60 وات داخل الحاضنه .. يجب ان التثبيت في مكان مناسب وأمن ..

    يمكن تثبيتهما على جداري الحاضة وبطريقة متقابله في الأعلى ..
    المروحة ..
    توزيع الحرارة في الحاضة من الامور الاساسية للحصول على نتيجة مرضية .. ولهذا يجب عليك تثبيت مروحة في الداخل ..
    قم بتثبيت المروحة بواسطة قطعة شبك صغيرة في أعلى سطح الحاضنة في المنتصف بحيت تكون
    مواجهه تماما الى المصباحين ..

    ملاحظات على الطريقة
    لدي ملاحظتين حول التصميم :-
    اولا :- موقع المصدر الحراري ( وفي تصميمك هو مصابيح تنكستن) يجب ان يختار بعنايه معتمدا على موقع المروحه
    وطريقت التقليب و حاملات البيض وموقعها لان اي اختيار غير مناسب للموقع يسبب احتباس حراري ويؤثر على نسبة
    التفقيس ويسبب ايضا تشوهات خلفيه في الصوص ( ومنها عدم دخول مح البيضه داخل الحويصله وتبقى بالخارج)
    فاقتراحي جعل الموقع المقترح مؤقت لحين تكملة الاجزاء الميكانيكيه للمفقسه؟؟؟
    ثانيا:- موقع المروحه مهم جدا لعملية توزيع الحراره داخل المفقسه وقتل مناطق الاحتباس الحراري وايضا يسبب
    اذا استخدامها في مكان غير مناسب الى تقليل نسبة التفقيس لما لها تاثير سلبي على توزيع الحراره وايضا وهو مهم
    انها تسبب جفاف البيض وتقليل الرطوبه على البيض مما يودي الى لصق الصوص في غلاف البيض والموت
    اقتراحي ايضا يبقى المكان مؤقت لحين اكتمال الاجزاء الميكانيكيه للمفقسه.
    ان عملة التفقيس بالنسبه للطيور الاخرى تعتمد على نفس المبدا والحراره والمختلف فيها نسبة الرطوبه وفترات الحضن
    والتفقيس وبعض الطيور المائيه يحتاج البيض لعملية الرش بالماء بنسب متفاوته
    ملوحظة هامة
    جميع المفاقس الانتاجيه ذات مراوح والغرض منها كما اسلفنا جعل الحراره متجانسه في المفاقس
    اما المفاقس المختببريه او الاختصاصيه ( وهي لاغراض تجريبيه وذات استعمالات خاصه) فاذا
    كانت افقية التصميم ( اي تحتوي على صف واحد من البيوض) فانها لا تحتاج لمراوح
    بالنسبه لفتحته التهويه المذكوره فيه كبيره بعض الشي وذلك يسبب الكثير من المشاكل في المفقسه
    وكلها تجعل نسبة التفقيس قليله او غير مرضيه
    اشياء هامة توضع فى الاعتبار
    ---درجة الحراره القياسيه هي 100 فهرنهايت اي مايعادل 37.5 وليس 37.2 فان تقليل الحراره يوثر على نسبة
    التفقيس و يشوحه الاجنه ويخرج الصوص مشوه وايضا وهو المهم يطيل عملية الحضن والتفقيس
    البيض يحتاج التقليب لضمان عدم اتصاق الجنين بقشر البيضه وعدد مرات التقليب تعتمد على نوع الطائر
    والقياسي يبدا 12 مره باليوم ويقل بنسبه معينه لغايه فترة التفقيس التي يتوقف فيها التقليب نهائيا وتزيد فيها
    الرطوبه.
    ان افضل عمليه لتقليب البيض من 90 لغايه 120 درجه ( اي تحريك الخط الوهمي من اعلى البيضه
    لاسفلها) وليس دوران البيضه 180 درجه
    حامل البيض ..
    وهو ياتي باكثر من صورة .. ويعتمد على ما يتوفر لديك من أمكانيات ..
    البعض يصنعه بأستخدام أسلاك قوية يصنع منها شبكة من الحفر بمقاس تقريبي 1 ونصف أنش ..
    وايضا يمكن صع الحامل بواسطة قطعة من الخشب 9" في 27" طول وهذا تقريبا هو عرض الحاضنة من الداخل .. ثم يصنع فيها حفر منتظمة كما في الصورة ..

    يتم تثبت مسمار أو برغي بين طرفي حامل البيض مما يسمح لحركة بسهولة


    عملية تقليب البيض ..
    في منتصف الحامل يثبت خطيين على جانبية .. يمتد الخيطين الى خارج الفقاسة من أعلى وبذالك يصبح من السهل تقليب البيض ..


    اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	bcbh6.jpg
المشاهدات:	9
الحجـــم:	30.9 كيلوبايت
الرقم:	96

    عملية سحب الخيط تتيح لك تقليب حامل البيض من خارج الحاضنة


    ملحوظات هامة على الموضوع


    يجب ان يعرف الجميع ان عملية انتاج الصوص من البيض هي عملتين مختلفتين بالكثير من الشروط الاساسيه وهي:


    عمليه الحضن :-


    وهي العمليه الاولى تبدا من اليوم الاول ولغاية اليوم الثامين عشر (بالنسبه للدجاج) وفيه تكون درجو الحراره مئه


    فهرنهايت او مايعادل يسعه وثلاثين ونصف وتكون الرطوبه بين 50-60% والتقليب يصل12مره باليوم


    عملية التفقيس:-


    وهي المرحله النهائيه وفي الدجاج الثلاث ايام الاخيره حيث نرفع الرطوبه لغاية 80% وابقاء درجة الحراره


    ( وهناك بعض البحوث بتخفيض درجة الحراره لغاية 98 فهرنهايت) وايقاف التقليب نهائيا ونقل البيض لاماكن


    جاهزه لاستقبال كائن حي متحرك يتنفس ( اقصد الاخذ بالنظر عملية التحويه).


    وهناك مرحله ثالثه ومهمة هي كيف يمكن التعامل مع الصوص الثلاث الايام الاولى لانها صعبة وقد تسبب بهلاك


    الكثير من الصيصان ان لم تعرف كيف التعامل معها واعتقد هو ليس موضوعينا


    من خلال الفقرات البسيطه اعلاه يجب ان تاخذ بنظر الاعتبار عملية التفقيس ومسلتزماتها .


    واقتراحاتي:-


    ------جعل حامل البيض داخل اطار ( المنيوم) فيكون حامل البيض قابل للاستبدال باطباق مريحه


    للتنفيس ( بعد ان نجعل وضع التقليب افقي ).


    ------ من الافضل استخدام مواد اخرى غير الخسب لحمل البيض لان الخسب وسط ممتاز حامل


    ومرتع للبكتريا ( والمهم هنا بكتريا السايمونلا) القاتله للاجنه في داخل البيوض وذا عرفنا ان بكتريا


    واحد في ظل تلك الضروف المثاليه قد تصل الى مليون خلال 24 ساعه.


    ----- قبل وضع البيض في المفقسات هناك اجراءات يجب اتخاذها من تعقيم وفحص سوف نتطرق لها لاحقا


    يكون وضع البيض في المفقسه عندما يكون وضع التقليب افقي بزاويه 180 درجه


    ان يكون الجزء المدبب الى الاعلى .


    والسبب ان الجنين يتكون في الجزء المسطح( ليس مسطح ولكن الاقل تحديبا) والغرفه


    الهوائيه في الاعلى وهذه الوضعيه المثاليه ليكبر الجنين بدون الاعاقه من الغرفه الهوائيه


    والله اعلم


    اما بالنسبه الى تقليب البيض :-


    فاننا نحول وضع البيض من وضع 135 درجه الى 225 درجه اي بانحراف مقداره


    _+ 45 درجه من الافق ( 180 درجه )


    ونقوم بالتقليب من اول ساعه دخول ابيض في المفاقس وبمعدل حوال 12-6 مرات يوميا


    وهناك نظيرات كثيره حول الموضوع ولكن من خلال تجربتنا العمليه ان نبدا ب12 مره


    يوميا ونقللها باستمرار يوميا حتى تتوقف نهائيا باليوم 18 بالنسبه للدجاج


    اهم مافي الموضوع هو وجوب البحث عن عناصر وخامات رخيصة ومتوفرة تجعل صناعة هذا المشروع غير مكلفة اقتصاديا ..


    ربما لا تكون فقاسة مصنوعة من الخشب هي الأختيار الامثل وخاصة أن الخشب يتأثر بالرطوبة .. لكنه نسبيا متوفرة ورخيص و سهل الصنع ..


    يكون وضع البيض افقي واليس عامود كما في حالة الحضن وفي معظم المفاقس يبدل حمالات البيوض


    حاويات( على شكل مجرات ) واسعه ومريحه وتحافظ على الصوص من السقوط.


    وبالنسبه للتقليب فيتوقف نهائيا خلال هذه الفتره.


    وبالنسبه للرطوبه فترفع الى حوالي 80% .


    وبالنسبه للحراره في معظم المفاقس تبقى سبعه وثلاثين ونص وفي بعض البحوث المطبقه ننزلها ثلاثة اعشار


    اي37.2 مئويه


    بعض النصائح ايضا


    بالنسبه للتهويه فان البيضه كائن حي من اول ساعه يحتاج للوكسجين للتنفس وفي الايام الاولى يحتاج الى


    ثاني اوكسيد الكاربون للتفاعل مع قشر البيضه حيث يحتاجها الجنين لعمل الهيكل العظمي وكميه الهواء


    للمفقسه تقاس بالمتر المعب وهي على مااعتقد ( لست متاكد من الرقم بالضبط) عشرين متر مكعب في اليوم


    لكل مئة بيضه . علما ان كميه التهويه تزداد بازدياد عمر الجنين حتى تصل حوال 30 مترمكعب في الايام


    االثلاث الاخيره..... والله اعلم


    افضل الطرق للتعقيم هي استعمال حوالي 35 سم3 من الفرومالين +17.5 غرام بيكربونات البوتاسيوم+


    50 سم3 ماء دافي لكل متر معب من حجم المفقسه وتستعمل كما يلي :-


    رفع نسبة الرطوبه بالمفقسه الي 80-90% وخلط المواد داخلها وغلق المفقسه حيث يتكون من هذا الخليط


    غاز قاتل للبكتريا وتترك الخلطه داخل المفقسه لعددة ساعات وبعدها تفتح وتترك مفتوحه لغاية زولان الغاز


    القاتل للجراثيم والمفضل عمل هذا التعقيم قبل حوالي 24 ساعه من ادخال البيض بالمفقسه ...والله اعلم


    وان عملية الحضن هي البيئه المثاليه للانتشار وتكاثر البكتريا ومن ضمنها السايمونللا


    لهذا نحن نعقم المفقسه وملحقاتها قبل الحضن ومثال لنسبة التكاثر البكتريا حيث جاء في بعض البحوث


    ان بكتريه واحده في ضمن تلك الضروف قد تصبح مليون بعد يوم واحده والله اعلم


    ان مسالة تعقيم البيضه مختلف عليها في الكثير من الامور حيث يفضل البعض غسل البيضه قبل الحضن


    او تعقمها والبعض الاخر لا يؤيد هذا الراي وبالنسبه لي انا اويد الراي الثاني لان غسل او تعقيم البيض


    يقتل الاجنه وهي في البيضه وانني لاحظة ان العمليه المذكوره تؤثر سلبيا على نسبة التفقيس ولهذا يفضل
    المنتجون والهوات البيض النظيف والمعروف المصدر


    بالنسبه للمفاقس الكبيره فان عملية الفقيس تمر بمرحلتين مرحلة الحضن وهي في الدجاج 18 يوم وتكون


    في حاضنات وبالنسبه للتفقيس ( اخر ثلاث ايام بالنسبه للدجاج) تكون في مفقسات اي مرحلتين مختلفتين


    وبمكانيين مختلفين .


    بالنسبه لعملية الترطيب بالنسبه للحاضنات لكل حاضنه لها اسلوبها الخاص ولكن معضمها تستعمل الرش


    والبعض منها الاحواض والبعض الاخر التبخير المسطح.


    وبالنسبه للمفقسات معضمها بالرش او التبخير


    من السلبيات الماخوذه على المقفاقس الصناعيه هي الخساره الكبيره في حالة فقدان مصدر التشغيل او احد عناصره


    المهمه مثل الحراره والتقليب والرطوبه. وهي تؤثر سلبيا على نسبة التفقيس وحتى تصل الى هلاك جميع الاجنه في


    بعض الحالات


    نرجع للموضوع الرئيسى للتكملة


    التحكم بحرارة الفقاسة ..


    من الضروري أبقاء درجة الحرارة داخل الفقاسة عند درجة حرارة منتظمة ..


    صحيح أن من المفيد أضافة ثيرموستات رقمي أو زئبقي لمعرفة ومراقبة درجة الحرارة داخل الفقاسة


    لكنك ايضا ستحتاج الى جهاز يقوم بتنظيم وضبط درجة الحرارة تلقائيا ..


    قد يفضل الكثيرون شراء هذا الجهاز وهو متوفر في الاسواق تحت أسم


    Temperature controlunit


    عند ربط هذا الجهاز مع حاكمة Relay .. تستطيع ضبط اي درجة حرارة تشاء لتشغل السخان او المصباح الكهربائي ..


    Temperature controlunit


    هناك الكثير من الطرق والتصاميم التى تعطي نفس الهدف .. اشهر هذه الطرق هي بأستخدام مقارن " مكبر عمليات " ..


    يقوم بمقارنة جهد التى ينتج عن عنصر الكتروني حساس للحرارة مع جهد ثابت انا من قام بضبطة


    ملحوظات على الموضوع


    في طريقتك اعلاه ( السيطره على مصدر الحراره وهو المصباح ) باسلوب المتمم ( الريلي ) فيه الكثير من المخاطره


    فمن المعرف ان من اسباب تلف المصباح الكهربائي ( وفي حالتنا اعلاه مصباح التنكستن) توافق تشغيل المصباح


    ولذلك فان جميع المفاقس الحديثه من النوع الذي يستخدم التنكستن في التسخين يستعملون طريقة الفتح بنقطة الصفر


    (للتيار الكهربائي المتذبذب)لتفادي تلف المسخن ... والله اعلم


    يجب ان نختار مسيطره للحراره حساس جدا وان لا تقل حساسيته عن 0.1 درجه مئويه


    بعض النصائح


    ان نسبة 60% بالنسبه لمفقسه في طور التجارب نسبه مقبوله جدا وتكاد تكون ممتازه فبارك الله بك والى المزيد ............


    1- بالنسبه للاجنه المكتمله داخل البيضه ولم تفقص فمعظم الاحوال ان تموت الاجنه داخل البيضه قبل التفقيس واهم الاسباب


    ا- الرطوبه عند التفقيس غير كافيه حيث من المفروض ان تصل 80% بانحراف مقداره خمس درجات وهذا يسبب ان تكون


    قشرة البيضه صلبه بحيث يصعب على الجنين المكتل كسرها والخروج....... فعليك فحص الرطوبه في المره الثانيه


    ب - نسبة التهويه قليله مما يؤدي الى اختناق الاجنه....... فعليك زيادة التهويه عند التفقيس...


    ج -استفحال نسبه البكتريا بالمفقسه ( والنوع الشائع هو سايمولنا) وهي تقتل الاجنه قبل التنفقيس... في هذه الحاله ان تكون اكثر


    تحفضلا لهذه الموضوع في المره القادمه


    2-بالنسبه للبيض المخبوط( الصفار والبياض) الخارج من المفقسه فان هذا البيض غير ملقح اصلا فان الاجنه تتكون فقط


    من البيوض الملقحه فالمره القادمه عليك ايجاد مصدر جيد للبيض وعلى الاقبل ان تكون نسبه الديوك للدجاج واحد الى خمسه


    من الامور المهمه التي لم تذكر في جميع المداخلات والاستفسارات هي تاثير نوع البيض والمنشاء على نسبة التفقيس وهي كما يلي


    اولا: ان نسبة التفقيس تتاثر تاثر طردي ( اي تزيد كلما زاد) نسبة التلقيح.


    ثانيا: ان نسبة التفقيس تتاثر عكسيا( اي تقل عندما تزيد) زمن التخزين وقد تصل الى 10% لكل يوم تخزين من تاريخ التبييض وطبعا


    اذا كان الخزن مثالي (الخزن المثالي بدرجة 11 مئويه) والله اعلم


    الاضافة ان اجراءات التعقيم بين كل وجبة تفقيس


    احب ان اضيف معلومه مهمه لكي لا تقلل من نسبة التفقيس عليك بفحص البيض بعد ثلاث او اربع ايام من الحضن بواسطة مصباح


    للتاكد من ان الاجنه بطور النمو او عدمها


    الرطوبه من العوامل الرئيسيه في عالم التفقيس بالاضافه الى درجة الحراره والتقليب.


    وان معظم الا بحاث العمليه والتجريبه و النظريه تكاد تتفق على ان تكون الرطوبه النسبيه هي (( في حالة بيض الدجاج)
    (لانه بختلف من طائر لاخر)) 50الى 60% في حالة الحضن و75 او80 الى85 او90 % في حالة التفقيس
    والله اعلم


    من الناحيه الفيزياويه فان عملية السيطره على الرطوبه هي نفسها عملية السيطره عملية التبخير؟؟؟؟؟


    اي باسلوب اخر زيادة وتقليل الرطوبه بتغيير المساحة السطحيه للماء اي الرطوبه تزيد باستعمال حوض
    ذات مساحه سطحيه اكبروالعكس صحيح وهناك اساليب اخر مثل رفع حرارة الحوض واساليب اخركثيره


    بالنسبه للثرموستات يجب ان تكون له المواصفات التاليه :


    اولا :يجب ان تكون درجة الحراره المثاليه 37.5 ضمن مداه المسيطره عليه ؟؟


    ثانيا: ان يكون قطعة التحسس ذات تحسس هوائي ( لان في بعض الثرموستاتات يجب ان تكون الملامسه الصلبه واجبه) اي يتحسس بحرارة الهواء ؟؟


    ثالثا:ان يكون دقيق وان لا تتعدى دقته 0.1 درجه وبالحد الاقصى0.25 درجه حتى لاتسبب بمشاكل في التفقيس؟؟


    رابعا : ان يكون قادرا على تحمل القدره الازمه لوحدة التدفئه في المفقسه( مصباح او سلك تسخين ....الخ).


    ويعتبر الثرموستات القلب النابض للمفقسه وبخلله تتخلخل مثالية المفقسه وبتوقفه تموت المفقسه ؟

    تقاس الرطوبه النسبيه بمقياس خاص يدعىhygrometer اي مقياس الرطوبه ومنه


    التناظري :


    فمن المستحسن استخدام ثرموستات ذات مجسات عالية الحساسيه( ومعضمها
    الكترونيه) لضبط درجة الحراره داخل المفقسه بدرجه عاليه من الجوده

    المخطط الكهربائي لطريقة الربط لهذا النوع من الثرموستات وهذا نوع من الانواع



    طريقه الفحص ووالربط للثرموستات المذكور اعلاه

    بالنسبه الى الفولتيه
    ان الامر المهم مقدار الحمل اي قدره مصدر الحراره واعتقد والله اعلم يمكن لهذا النوع تحمل الف واط اي خمسه امبير( تفريبا) بالنسبه للــ220

    وبالنسبه لعمية السيطره على الرطوبه النسبيه في المفقسه فانها تزداد عند زيادة المساحه السطحيه

    لحوض الماء المستعمل بالداخل فبزيادة كبر الحوض تزيد الرطوبه النسبيه

    وان جميع الموثرات على سرعة التبخر توثر على الرطوبه النسبيه


    الحضانة الطبيعية والصناعية فى الدجاج
    تختلف الطيور عن الثدييات حيث نجد أن الطيور في أغلب مراحل النمو الجنيني لديها تتم خارج جسم الأم وتنعدم الصلة العضوية مابين البيضة المخصبة والأم أثناء عمليات النمو الجنيني ولذلك فالجنين يعتمد في غذائه على مكونات البيضة فقط .
    والتفريخ ما هو إلا عبارة عن عملية الغرض منها توفير الظروف الملائمة للجنين ليستكمل نموه وينجح في عملية الفقس. لذلك يجب توفير الظروف الملائمة للجنين لكي يستكمل نموه وينجح في تحويل الزيجوت إلى كتكوت سليم .

    مدة التفريخ :
    هي الفترة ما بين وضع البيضة المخصبة في المفرخة أو تحت الأم إلى حين خروج الصوص منها وهي :
    21 يوم في الدجاج
    28 يوم في الرومي والبط
    29 يوم في الإوز
    18 يوم في الحمام والسمان

    * والتفريخ إما يكون طبيعيا أو صناعيا :

    أ- التفريخ الطبيعي Natural Incubation :
    وفيه تقوم إناث وذكور الطيور باحتضان البيض وهي غريزة طبيعية ، وتوفير الحرارة والرطوبة والتقليب بين الحين والآخر .
    مميزاته :
    1- الوسيلة الوحيدة المتبقية عند مربي الأعداد القليلة في المناطق النائية والقرى .
    2- يستعمل في تفريخ البط والإوز, حيث أن التفريخ الصناعي لهما مازال محدودا .
    - عيوبة :
    1- انقطاع الدجاجة الحاضنة عن وضع البيض .
    2- عدم إمكان الحصول على عدد كبير من الصيصان .
    3- انتقال الطفيليات والأمراض من الأم إلى صفار البيض .
    4- كثيرا ما تنفق الأم أثناء أو بعد عملية الفقس نتيجة للمجهود الشاق الذي تقوم به خلال فترة تحضين ورعاية البيض .
    5- تهجر الأم البيض دون إتمام عملية الفقس فتفسده .
    6- عدم توفر الأمهات الحاضنة للبيض للقيام بهذه العملية في كل الأوقات .

    - ويتميز الدجاج الذي يقوم بالرقاد على البيض بالعلامات التالية :
    أ- يكون الريش مفكك خاصة في منقطة الصدر .
    ب- انقطاع الدجاجة عن وضع البيض .
    ج- يتغير صوت الدجاجة ويصبح صوتها مميزا .
    د- يتغير لون العرف والدلايات إلى اللون الأصفر الباهت .

    ب- التفريخ الصناعي : Artificial ncubation :
    هو استغلال المكينة الصناعية في تفريخ البيض ، بحيث تتوفر الظروف الملائمة للتفريخ وهي الرطوبة والحرارة والتقليب والإضاءة .

    - مميزاته :
    1- الإنتاج المكثف والواسع .
    2- سرعة الإنتاج وكثرته .

    - عيوبه :
    1- تكلفته الباهظة .
    2- انقطاع التيار الكهربائي .

    * توجد أنواع مختلفة من ماكينات التفريخ وتختلف هذه الأنواع عن بعضها لعدة عوامل من أهمها :
    1- حجم المفرخة :
    فهي إما صغيرة تسع إلى 30 بيضة : 100 بيضة أو كبيرة تسع لأكثر من 1000 بيضة وأفضلها ما يسع إلى 20 ألف بيضة .
    2- مصدر الحرارة بالمفرخة :
    إما يكون سخانات كهربائه أو أنابيب ماء ساخن أو هواء ساخن .
    3- إدارة المفرخة :
    إما أن تكون يدوية أو نصف أوتوماتيكية semiautomatic أو آلية Fullautomatic .
    4- نظام التهوية بالمفرخة :
    تنقسم المفرخات على حسب طريقة التهوية ودوران الهواء وتوزيعه في أنحائها إلى قسمين :
    أ- مفرخات ذات هواء ساكن :
    تستعمل لتفريخ عدد محدود من البيض ولا تحتوي على مراوح ودوران الهواء وتوزيعه في أنحاء المفرخة يعتمد على كثافته . حيث يلاحظ أن الهواء الساخن سوف يتمدد وتقل كثافته ويرتفع إلى الجزء العلوي للمفرخة ليخرج من الفتحات العلوية. فالهواء البارد سيتجمع في الجزء السفلي من المفرخة ولذلك يلاحظ عدم انتظام درجة الحرارة في هذا الجزء من المفرخة .
    ب- مفرخات ذات هواء مندفع :
    توجد مراوح خاصة تعمل على دوران وتوزيع الهواء في أنحاء المفرخة وتكون درجة الحرارة منظمة في جميع أنحاء المفرخة كما في المفرخات الحديثة.

    - وعموما تحتوي أنواع المفرخات المختلفة على قسمين رئيسين هما :
    أ- الحاضنة : setter :
    وهو القسم الذي يوضع فيه البيض منذ اليوم الأول من فترة التفريح إلى اليوم الثامن عشر ( في حالة الدجاج ) ويوضع البيض في أطباق خاصة تسهل من عملية التقليب .
    ب- المفقس hathcer :
    وهو القسم الذي ينتقل إليه البيض في اليوم الثامن عشر حتى ميعاد الفقس في اليوم الحادي والعشري , وأطباق هذا القسم واسعة حتى تكون مريحة للكتاكيت ولا يقلب البيض في هذا القسم .

    - وبالتالي فإن المفرخة تعمل على تهيئة الظروف البيئية المناسبة لعمل الفقس ومنها :
    1- التقليب :
    أن تقليب البيض من العوامل التي تهيئ النمو الصحيح على السطح العلوي لصفار البيض الذي يتميز بانخفاض كثافته لارتفاع نسبة الدهن فيه , ولهذا السبب يميل الصفار إلى أن يطفو لأعلى فإذا لم يقلب البيض فأن الصفار يرتفع لأعلى ويلتصق الجنين بالقشرة ويموت . ويقلب البيض بزاوية 90 بحيث يكون التقليب بزاوية 45 للأمام و45 للخلف وبهذا يجد الجنين متسعا للنمو الطبيعي ويتم تقليب البيض 6-7 مرات يوميا أثناء الفترة التي يقضيها في الحاضنة (وهي 18 يوم ) أما في الأيام الثلاثة الأخيرة وأثناء وجود البيض في المفقس فإن الجنين يصبح كاملا ويملأ معظم الحجم الداخلي ولذلك يجب إيقاف عملية التقليب حتى لا يتعرض الجنين لصدمات واهتزازات خارجية قد لا تتفق مع الوضع الملائم للجنين عند الفقس وتزود الماكينات الحديثة بنظام أوتوماتيكي للتقليب .
    2- التهوية :
    يحتاج الجنين إلى الأوكسجين طول مراحل نموه لأجل القيام بعمليات التمثيل وكذلك يحتاج إلى CO2 في الأيام الأولى من فترة التفريخ لاستعماله في التفاعل مع كربونات الكالسيوم الموجودة في القشرة لأجل سحب الكالسيوم الذي يحتاجه الجنين لبناء الهيكل العظمي وفي الأيام الأخيرة من فترة التفريخ تزداد أهمية التهوية لأن الجنين قد تكامل نموه وبدأ يتنفس عن طريق الرئتين , ولذلك يقوم بسحب O2 وطردco2 وتقوم المراوح داخل المفرخات بتجديد وتوزيع الهواء , وتزود المفرخات بفتحات تهوية للتخلص من الهواء الفاسد والحرارة الزائدة وأفضل معدلات التهوية هي :
    أ- في الحاضنة كل 100 بيضة تحتاج إلى 20م متجدد / ساعة .
    ب- في المفقس كل 100 بيضة تحتاج 30م هواء متجدد/ ساعة .
    3-التبريد :
    يتم تزويد المفرخات الحديثة بجهاز للتبريد ويتألف من شبكة من الأنابيب على الجدران الداخلية للحاضنة والمفقس ويجرى في هذه الأنابيب ماء بارد يساعد على سحب الحرارة الزائدة في جو المفرخة , وتظهر أهمية التبريد مع تقدم عمر الأجنة حيث بعد اليوم الرابع عشر يتكامل نمو الأجهزة للأجنة وتقوم بإشعاع كمية من الحرارة الناتجة من عمليات التمثيل الغذائي في جسم الجنين والتي تضيف مصدرا جيدا من مصادر الحرارة للمفرخة ولذلك ظهرت أهمية أجهزة التبريد للتخلص من هذه الحرارة الزائدة .
    4- الضوء :
    تحدث بعض الباحثين أن للضوء تأثيرا على نسبة الفقس , فقط لوحظ أن تجهيز الحاضنة بضوء صادر من مصباح فلورسنت بقوة 40 وات على ارتفاع 23 سم فوق البيض فإن هذه المعادلة قد أدت إلى ارتفاع نسبة الفقس بصورة معنوية .

    الدجاج :
    مدة التفريخ 21 يوم
    مدة البقاء في الحاضنة 18 يوم
    مدة البقاء في المفقس 3 أيام
    درجة حرارة المفرخ 37,5-38
    الرطوبة النسبية 60%
    أقل عدد مرات تقليب 6
    درجة حرارة المفقس 37-37,4
    الرطوبة النسبية 80%

    - الشروط الواجب مراعاتها في بيض التفريخ :
    1- أن يكون من سلالة منتخبة وذو نسبة فقس عالية .
    2- أن تكون الأمهات خالية من مرض الإسهال الأبيض .
    3- أن يكون البيض من قطيع معتنى جيدا بتغذيته .
    4- أن يكون البيض صالح للتفريخ .
    5- جمع البيض أكثر من مرة أثناء اليوم ( خاصة في فصل الصيف ) .
    6- لا يزيد تخزين بيض التفريخ عن أسبوع .
    7- يمكن حفظ بيض التفريخ على 4 م ونسبة رطوبة 0 % مع وجود غاز يمنع نمو الطفيليات .
    8- استبعاد البيض المشروخ وذو القشرة الرقيقة .
    9- أخيرا عند وضع البيض في المفرخة يستخرج قليلا حتى يكتسب درجة حرارة وسطية (درجة حرارة الغرفة ) .

    أ?- وزن البيضة :
    هناك علاقة موجبة بين وزن البيضة ووزن الكتكوت عند الفقس إلا أن كلما زاد وزن البيضة تقل نسبة الفقس لأن :
    1- البيض كبير الحجم في العادة يكون من أمهات منخفضة الإنتاج وبالتالي ملقح بحيوانات منوية مخزنة .
    2- اختلال النسبة بين الصفار والبياض عن 2 بياض : 1 صفار ، وتظل نسبة الصفار ثابتة تقريبا وتزيد نسبة البياض كثيرا ، ويؤدي ذلك إلى عدم وصول الحرارة إلى الجنين .
    3- القشرة في البيض كبيرة الحجم تكون أكثر سمكا وصلابة مما يصعب على الكتاكيت كسرها أثناء الفقس
    4- قد يكون كبر الحجم ناتج لاحتواء البيض على صفارين ، ومثل هذا البيض لا يفقس .
    5- يحتاج البيض كبير الحجم إلى فترة تفريخ أطول من البيض متوسط الحجم .

    ب- أما البيض صغير الحجم فالكتاكيت الناتجة منة تكون صغيرة الحجم ومكونات البيضة أقل من احتياجات الجنين وبالتالي فالبيض الكبير الحجم يستبعد ولا يفرخ , وينتخب البيض متوسط الحجم ب-نظافة القشرة وسمكها Cleanness&Thicknessof shell .
    تتأثر نسبة الفقس بمدى نظافة قشرة البيضة وسمكها وتجانس تكوينها وسلامتها من الخدوش , فوجود الأوساخ على قشرة البيضة يؤدي إلى تعرضها لمهاجمة البكتريا , لأن نسبة الرطوبة والحرارة في المفرخ مناسبة جدا لنمو هذه الأحياء , والقشرة السميكة قد تكون صعبة على الجنين عند محاولة كسرها, والقشرة الضعيفة لا تمد الجنين باحتياجاته من الكالسيوم , كما أنها قد تنكسر بسهولة وبالتالي يجب أن يكون البيض نظيفا وذو قشرة متوسطة السمك .

    ج- شكل البيضة egg shape :
    يفضل البيض البيضاوي وتستبعد الأشكال غير العادية كالبيضة الكروية والمستطيلة أو المدببة أو غيرها , حيث أن الجنين يتجه برأسه للطرف العريض للبيضة بعد اليوم الثامن عشر ويضع رأسه أسفل الجناح الأيمن بحيث يبرز المنقار متجها نحو الغرفة الهوائية بينما الأرجل منثنية أسفل الجسم في اتجاه القمة الضيقة, بحيث تضغط مفاصل الأرجل على القشرة عند هذه القمة , وهذا الوضع يساعد في الضغط على القشرة وثقبها ثم شطرها بشكل متعرج ( لا يساعد على هذا الوضع إلا الشكل البيضاوي ) .

    د- لون البيضة egg colour :
    لا علاقة غالبا بين لون البيضة والقدرة على الفقس , إلا أن الحالات التي تكون فيها تركيز اللون غير طبيعي يفضل استبعادها .

    هـ- المواصفات الداخلية للبيض :
    يتعلق هذا بنوعية البيضة الداخلية egg quality ويمكن الكشف عنها بواسطة الفحص الضوئي , فيلاحظ الغرفة الهوائية ومواصفات البياض , ومظهر الصفار وخلو البيض من الأجسام الغريبة , فبالنسبة للغرفة الهوائية يلزم أن تكون ثابتة عند الطرف العريض للبيض ويكون حجمها صغيرا ولا يتجاوز عمقها 3,-5, سم والغرفة الهوائية المتحركة تؤدي إلى صعوبة التنفس, والبياض السليم يكون متماسكا نوعا ما , لا سائلا , ومظهر البياض السميك يكون غليظ وواضح والصفار متمركز لا يندفع كثير إلى جوانب البيضة .
    - إن وجود بقع دموية أو كتل لحمية داخل البيض يدل على وجود مواد غريبة وينصح باستبعاده .

    - تجهيز ماكينات التفريخ :
    يتم تنظيف المفرخ والأدراج بالماء الساخن ومحلول NAOH 4% وقبل التفريخ بنحو أسبوع يشغل المفرخ وتنظم جميع أجهزته وتضبط الحرارة والرطوبة ويشغل مصدر الحرارة أو الكهرباء أو الموقد الاحتياطي ونطمئن على سلامته وتعلق ترمومترات الحرارة والرطوبة ونطمئن على سلامتها وعملها.

    - تطهير المفرخات :
    تطهر ببخار الفورمالين الناشئ من إضافة 13 سم فورمالين40% مضاف إلية 6.5 جم برمنجانات البوتاسيوم لكل 1 م من حجم المفرخة لمدة 20 دقيقة, وقد يضاف ماء دافئ للفورمالين والبرمنجانات للإسراع من التفاعل وتكون إضافة الماء بنفس نسبة الفورمالين , بحيث يذاب والبرمنجانات في الماء أولا ثم يضاف الفورمالين فيتصاعد غاز الفورمالدهيد الذي يقتل الميكروبات, وعند عمل العكس أي إضافة البرمنجانات على الفورمالين فسوف يتصاعد غاز البارافورمالدهيد وهو عديم التأثير , وبعد الإضافة يتم قفل باب المفرخة بسرعة ونجرى عملية التطهير في :
    أ- بداية موسم التفريخ .
    ب- بين دفعات التفريخ في نظام ثابت .
    ج- في حالة الخوف من انتشار الأمراض المعدية مثل مرض الإسهال الأبيض .

    - مراقبة المفرخ أثناء التفريخ :
    1- تراقب درجة الحرارة وتدون في سجل خاص لذلك . وبذلك يجب ألا تتعدى درجة الحرارة ودرجة الحرارة المثلى للتفريخ والحذر من انقطاع تيار الكهرباء .
    2- مراقبة صواني الرطوبة وكذلك نسبة الرطوبة.
    3- تقليب البيض عدد المرات المسموح بها حسب تصميم المفرخ .
    4- التأكد من عدم زيادة نسبة CO2 عن 5,% .

    - فحص البيض أثناء التفريخ :
    الفحص الضوئي للبيض :
    - يفحص البيض مرتين وهما :
    1- في اليوم السابع من التفريخ وذلك للتخلص من البيض الغير مخصب , والبيضة الصالحة يكون الجنين بشكل العنكبوت ولونه أحمر , والبيضة الغير صالحة تكون غير ذلك أو الجنين الميت يكون لينة أسود أو بني غامق وملتصق بالقشرة .
    2- في اليوم الثامن عشر وذلك لإزالة البيض ذو الأجنة الميتة قبل وضعة في الجزء الخاص بالفقس .

    - عمليات التفقيس :
    في اليوم الثامن عشر توضع صواني البيض في المفقس , ويتم الفقس بالنسبة للدجاج في اليوم الواحد والعرين , وهناك بعض المعادلات تجرى على الكتاكيت الفاقسة وأهمها :
    1- تجفيف الكتاكيت :
    حيث يجب أن تظل الكتاكيت الفاقسة في درج الفقس نجو 12 ساعة حتى تجف تماما وقبل نقلها إلى الحاضنات .
    2- فرز الكتاكيت :
    يربي الكتكوت السليم فقط وتستبعد الكتاكيت التالية :
    أ- المشوهه .
    ب- الضعيفة وصغيرة الحجم .
    ج- المخالفة للوزن والنوع .
    د- التي يظهر عليها التهاب السرة أو انسداد فتحة المجمع هـ-تؤخذ عينة من الدفعة وترسل إلى إحدى المعامل البيطرية لإثبات خلوها من السالمونيلا والكتاكيت المشوهة كأن تكون عرجاء أو أرجلها ملتوية الأصابع أو ملتوية الرقبة ,,,,, الخ ,, تستبعد نهائيا .
    3- تجنيس الكتاكيت :
    تجرى هذه العملية لمعرفة الذكور من الإناث وذلك للاستفادة في عملية توجيه الإنتاج بعدة طرق وهي :
    أ- تجنيس ذاتي :
    ويمكن تمييز الجنس بلون ريش الكتكوت عند الفقس فيكون الذكور لونهم مخالف للإناث
    ب- الطريقة اليابانية :
    تحتاج لخبرة ومهارة , وتجرى بأن تقلب فتحة المجمع لرؤية أطراف الجهاز التناسلي في الكتكوت
    ج- استعمال آلة التجنيس :
    ويتم إدخال أنابيب رقيقة خاصة من زجاج غير قابل للكسر خلال فتحة المجمع والنظر من خلال عدسة مكبرة وحقل إضائة من طرف الآلة حيث يمكن تمييز الخصيتين بشكلهما الأقرب لحبة الفاصوليا ولونها المصفر من المبيض الوحيد المعتم نسبيا والمجعد الشكل وفي الطريقة اليابانية الذكر تظهر نقطتين لونيهما أسود تمثلان الخصيتان , والأنثى يظهر المبيض على شكل حلمة صغيرة باهتة اللون لايزيد حجمها عن رأس الدبوس .

    4- قص المنقار :
    هي عملية قص جزء من المنقار لكي يتحاشى المربي مرض داء الافتراس cannibalism وفية تنقر الكتاكيت بعضها البعض حتى يحدث النزيف في مكان النقر وهذه الحالة تضعف الكتكوت وتعوقه وكذلك نزع الريش مما يؤثر على أشكال الكتاكيت الأخرى

    5- التحصين :
    تبعا لغرض التربية والنوع تعطى الأدوية واللقاحات والتحصينات ضد أهم الأمراض المنتشرة في المنطقة
    الصور المرفقة
    • نوع الملف: jpg 1.jpg‏ (23.7 كيلوبايت, 10 مشاهدات)
    التعديل الأخير تم بواسطة utobia ; 01-16-2011 الساعة 05:46 PM
    إن الحياة جمع وطرح وقسمه : فاجمع أحبابك وأصحابك حولك واطرح من نفسك الأنانية والبخل نحوهم ، وقسم حبك بالتساوي عليهم تصبح عندئذ اسعد انسان .


  2. #2
    طبيبه أطفال ومشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    3,462
    سبحان الله طريقه سهله وبسيطه
    عكس ما كنت متوقعه
    بارك الله فيك

  3. #3
    نائبة الإدارة الصورة الرمزية utobia
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    1,637
    شكرا لكى اختى طبيبة على مرورك الغالى
    إن الحياة جمع وطرح وقسمه : فاجمع أحبابك وأصحابك حولك واطرح من نفسك الأنانية والبخل نحوهم ، وقسم حبك بالتساوي عليهم تصبح عندئذ اسعد انسان .


  4. #4
    إدارة المنتدى الصورة الرمزية الفارس
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    2,703
    فكره قمه في الروعه
    رعاكي الله

  5. #5
    ما شاء الله أفكار أكثر من رائعة ولكنها تحتاج

    إلى قراءة متمعنة أكثر من مرة لتنفيذ تلك الفكرة

    وإن كنت أقترح أن يقوم من يستطيع تصميم تلك الفقاسات

    بتصميمها بعد طلبها من أحد الأعضاء ويبيعها له ويفيد ويستفيد

    وإن لاقت هذه الفكرة استحسانا فأنا أول من يطلب واحدة كتجربة وربما

    بعد التجربة أشتري فقاسات أخرى لأني بالفعل أبحث عن مشروع صغير

  6. #6
    شخصية هامة الصورة الرمزية احمد الكيميائى
    تاريخ التسجيل
    Jan 2011
    المشاركات
    772
    جعله الله فى ميزان حسناتك
    ونفع الله بكى

+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

     

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك